June 22, 2008

Taking Homophobia to a Whole New Level


أعلنت وزارة الصحة أمس أنها رصدت 20 مثليا جنسيا في المملكة، في خطوة تعد الأولى من نوعها التي تكسر فيها الوزارة حاجز الصمت الرسمي، حيال ما يشاع عن حالات مثليي الجنس في الأردن

وأفصح العزة عن أن هذه الأعداد "متدنية ولا تشكل ظاهرة في مجتمعنا"، لكنه لم يستبعد أن تتضاعف أعداد المثليين في مجتمعنا "المحافظ" وتتجاوز التقديرات المعلنة، في حال لم تتكاتف جهود كل الجهات الوطنية، للتصدي إلى هذا السلوك "المنبوذ في مجتمعنا"

ويقول العزة من خلال تعامله المباشر مع مراجعي القسم من المثليين جنسيا، إنهم "أذكياء ومتعلمون، لكنهم لا يميلون إلى الجنس الآخر"، ومن ثم، فإن "تفاعلهم مع مجتمعهم كأسوياء، سيكون له إيجابيات عديدة"، ويؤكد على أن "علاجهم ليس مستحيلا لكنه صعب"

على صعيد آخر، يصر الشاذ جنسيا على أنه غير مسؤول عن هويته، أو رده النفسي أو حتى لقائه الجنسي الأول، الذي ربما أجبر عليه، لكنه لا بد من أن يتحمّل كلّ شخص شاذ جنسيا مسؤولية اختياره الدخول في أسلوب حياة الشاذين جنسيا، وان يعي عواقب ذلك الاختيار

وبعتقد العزة، بالاستناد إلى الخبراء النفسيين والاجتماعيين، بأن الشذوذ الجنسي سلوك يتم تعلمه، ويتأثر بعدة عوامل من اهمها: حياة غير مستقرة في السنوات الأولى من الحياة، وقلة الحبّ غير المشروط من ناحية الأمّ أو الأب، وعدم القدرة على التقرب من الوالد من الجنس نفسه


Not surprising of course, in a country which has yet to adjust to the radical notion that women are people. But to have an official establishment spread homophobia, to combat STDs? How about some sex education first? This state of denial we continue to live in is very dangerous.

Suffice to say most commentators believed it is a phenomenon from the west that needs to be dealt with strictly. I was glad to see these comments, however:


أنا مش فاهمة شو خص وزارة الصحة بالمثليين جنسياً؟ دور وزارة الصحة علاج المرضى مش الحكم عليهم اجتماعياً أو اخلاقياً. طبعاً هناك ضرورة لدراسة الظاهرة بس مش على طريقة أحمدى نجاد عندما قال في جامعة هارفارد أنه ليس هناك مثليين في إيران. واليوم وزارة الصحة تقول أن لدينا فقط 150 مثلي وأننا أقل من معدلات الدول الأخرى؟؟ المثلية الجنسية حالة اجتماعية وليست حالة صحية. مين قال إنه كل مثلي لازم يروح على الطبيب ويعلن أمامه أنه مثلي؟ دور وزارة الصحة منع انتقال الأمراض الجنسية وحتى تفعل ذلك لا بد لها أن تكسب ثقة المريض أولاً، وهذا التصريح يذهب بالاتجاه المعاكس. علاج هذه الظاهرة لا يبدأ من وزارة الصحة

ترصد؟ هل المثليون كائنات غرائبيّة أوفصائل نادرة ليتم رصدها؟ أو لعلّهم شهب سماويّة تمرّ في سمائنا كل قرن. تمالك نفسك أيها الأردني البرئ والبسيط والذي ولد مساء البارحة، تمالك نفسك وتعلّم فالاحتمال أنّ المثلي يجلس إلى يمينك في الباص أو يرأسك في العمل أو هو صديق طفولتك وارد جدا، بل احتمال أنك أنت مثليّ وارد جدا. لا يمكن للدولة أو وزارة الصحة أن تعامل شعبها كأنهم أطفال وتستمر بإخفاء الحقائق ومداراتها كيلا يتخرّج المواطن الأردني إلى الواقع ويصبح ممارسا لمواطنيّته. المثليّون والمثليّات هم جزء لا ولن يتجزأ أي مجتمع، ولن أعود إلى الوراء عقودا من الزمن وأتحدث عن حقوق الإنسان وكرامة الفرد وغيرها، فالمفروض أن الأردن اليوم تعرف كلّ هذا الكلام، فتوقفوا عن الإدّعاء بالجهل

Maybe we're not a hopeless case after all.

4 comments:

Yazan said...

ويقول العزة من خلال تعامله المباشر مع مراجعي القسم من المثليين جنسيا، إنهم "أذكياء ومتعلمون

Haha, that was the funniest part in that statement. Reminds me of an episode in south park where they discover that homeless people, and I quote;
'have the exact anatomy as us'.

Even if you do trust what the article says:

بأن الشذوذ الجنسي سلوك يتم تعلمه، ويتأثر بعدة عوامل من اهمها: حياة غير مستقرة في السنوات الأولى من الحياة، وقلة الحبّ غير المشروط من ناحية الأمّ أو الأب،

Then how can you judge a person or punish him/her for what happened in the first few years of life? or the level of love a child receives from his/her parents?

Anonymous said...

الشذوذ الجنسي مرض نفسي ناتج عن اختلالات نفسيه تعرض لها الشاذ في فتره من حياته .. وهو بالمناسبه قابل للعلاج و تعقد الكثير من الدورات العلاجيه لاعادة هؤلاء الشواذ الى الوضع الطبيعي ...

انا شخصيا اكره الشواذ واشعر بالقرف منهم ولا يمكن ان اقبل بحال من الاحوال التعامل او التعاطف معهم وهم مصدر رأيسي للامراض المنقوله جنسيا ..

The Observer said...

You are right! Not surprising in a country that has yet to adjust to the notion that women are people! So sad!

ArabianMonkey said...

20 people?!! WTF?! Who releases this delusional crap and what press with any worth actually runs it?!

The horror of news like this is that it is baseless and has no facts. This is stupid talk by ignorant people.

Fact: World Health Organization declassified homosexuality as a disease years ago, as did the
American Psychological Association.

Fact: Idiotic writers, and hacks posing as press is a disease.